السبت , يناير 21 2017





أخبار عاجلة
الرئيسية / الصحة / تعرف على المخاطر التي تنتج من استخدام عيدان الأذن في تنظيفها
تعرف على المخاطر التي تنتج من استخدام عيدان الأذن في تنظيفها

تعرف على المخاطر التي تنتج من استخدام عيدان الأذن في تنظيفها




قديما قالوا لا تضع شيئاً في أذنك أصغر من ذراعك؟ حيث ثبت صدق هذه المقولة صحيحة وبنسبة 100% حيث أنها تعني عدم تنظيف الأذن نهائياً من الشمع باستخدام عيدان القطن داخل الأذن لتنظيفها ولكي نفهم صدق هذه المقولة لابد من معرفة أهمية الشمع الموجود بالأذن وكيفية تنظيفيها والمخاطر التي تنجم عن تنظيفها باستخدام عيدان القطن.

أولاً :- أهمية شمع الأذن للأذن :- تنبع أهمية الشمع الموجود في الأذن بأنه يحمي طبلة الأذن والأذن الداخلية من إصابتها بالأوساخ والأتربة والكائنات الصغيرة الضارة مثل الفيروسات والفطريات حيث أنها جميعها تلتصق بالشمع وبالتالي فلا تدخل إلى الأذن ويؤدي إلى إصابتها بالالتهابات، كما أن الشمع الموجود بالأذن مرطب لها.

كيفية تنظيفها:- من عجائب قدرة الله ونعمه الكثيرة على الإنسان أن الأذن يمكنها أن تقوم بعملية التنظيف من نفسها بدون استخدام عيدان القطن حيث أنه عندما يكثر الشمع داخل الأذن فأنه يمكن التخلص منها عن طريق تحريك الفكين سواء أثناء الأكل أو مضغ علكه أو أثناء التكلم حيث أن هذه الحركة الصادرة من الفكين تساعد على فتح الأذن وتجعلها تتخلص من الشمع القديم الجاف.

مخاطر تنظيف الأذن باستخدام عيدان القطن:-

1- عندما يدخل عود القطن إلى داخل الأذن فإنه يقوم بدفع لشمع إلى داخل الأذن ليعلق في أماكن عميقه لا تستطيع معه الأذن من تنظيف نفسها.

2- أن الشمع الذى تعلق داخل الأذن بسبب دفع عود القطن لها يؤدي إلى تراكم الفيروسات والفطريات الملتصقة به داخل الأذن مما يسبب آلام في الأذن والتهابات خطيرة بها كما أنه إذا تم دفع الشمع أكثر للداخل فإنه يعيق السمع ومكن أن يسبب انفجار طبلة الأذن.

وأخيراً ينصح الدكتور باكوس رئيس قسم السمع في الأكاديمية الأمريكية لطب الأذن والحنجرة بتنظيف الأذن من خلال سائل صغير يتم تحضيره في المنزل وهو عبارة عن مزيج من الخل والكحول ومياه الصنبور فقط لأنها في نفس حرارة الجسم والابتعاد عن المياه الباردة جداً أو الساخنة جداً لأنها تسبب الدوار.





اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*