الأحد , يناير 22 2017





أخبار عاجلة
الرئيسية / إسلاميات / الافتاء تكشف عن وقت ساعة الإجابة في يوم الجمعة
الافتاء تكشف عن وقت ساعة الإجابة في يوم الجمعة

الافتاء تكشف عن وقت ساعة الإجابة في يوم الجمعة




يوم الجمعة من الأيام التي لها شأن عظيم عند المسلمين، فيوم الجمعة من أفضل الأيام عند الله عز وجل وذلك لما ورد عن النبي محمد صلي الله وعليه سلم حيث قال: خير يوم طلعت عليه الشمس يوم الجمعة ، فيه خلق آدم ، وفيه أدخل الجنة، وفيه أخرج منها ، ولا تقوم الساعة إلا في يوم الجمعة ” رواه مسلم في صحيحه.

كما قال النبي صلي الله عليه وسلم “إن من أفضل أيامكم يوم الجمعة؛ فيه خلق آدم, وفيه قبض, وفيه النفخة, وفيه الصعقة, فأكثروا علي من الصلاة فيه, فإن صلاتكم معروضة علي، قال: قالوا: يا رسول الله, وكيف تعرض صلاتنا عليك وقد أرمت؟ يقولون: بليت، فقال: إن الله عز وجل حرم على الأرض أجساد الأنبياء” رواه أبو داود والنسائي وابن ماجه وغيرهم وصححه الشيخ الألباني.

ويعتبر هذا الفضل الثابت ليوم الجمعه يشمل اليوم كله ما قبل الصلاة منه وما بعدها، فلم تقف على ما يدل على تخصيص وقت منه بالفضل سوى الساعة التي يستجاب فيها الدعاء والراجح بأنها أخر ساعة من هذا اليوم قبل غروب الشمس.

من جهته قال الشيخ عويضه عثمان مدير إدارة الفتوى الشفوية بداء الافتاء، إن العلماء قالوا إن تتبع ساعة إجابة الدعاء يوم الجمعة كتتبع ليلة القدر ولذلك فإنهم قد فاضلوا بينها وبين ليلة القدر.

وأشار الشيخ عثمان أن الائمة أختلفوا في تحديد وقت ساعة الاستجابة يوم الجمعهة حيث أن منهم من قال إنها تبدأ من أول صعود الإمام على المنبر إلى أن تنتهي الصلاة، ومنهم من قال أنها قد تكون من بعد صلاة العصر وحتى غروب الشمس.

وطالب الشيخ عويضة جميع المسلمين بإغتنام فرصة يوم الجمعة وذلك بالتضرع إلى الله عز وجل لأن بها ساعة إجابة وأن النبي صلى الله عليه وسلم قد أوصى أمته بإغتنام هذه الفرصة يوم الجمعة.





اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*