الإثنين , يناير 23 2017





أخبار عاجلة
الرئيسية / الصحة / خبراء الصحة العالمية: تناول اللحوم الحمراء والبيض بشراهه يؤدى إلى كارثة
خبراء الصحة العالمية: تناول اللحوم الحمراء والبيض بشراهه يؤدى إلى كارثة

خبراء الصحة العالمية: تناول اللحوم الحمراء والبيض بشراهه يؤدى إلى كارثة




فى أكبر دراسة اجريت على من هم يسرفون فى تناول اللحوم والحمراء والبيض بالتعرض للإصابة بالسكتة الدماغية وتوقف العلماء على إن اللحوم الحمراء فقط هى المتسببة فى الأصابة وليست البروتينات الأخرى.

السكتة الدماغية أو “الجلطة الدماغية” وهى عدم تدفق الدم إلى أحد اجزاء الدماغ ، مما يحرم المخ من الأكسجين الضرورى جداً ، ومواد التغذية الحيوية الاخرى هنا تتعرض خلايا المخ للموت خلال دقائق قليلة ، ومن أعراض السكتة الدماغية هى.

– صعوبة فى المشى.

– صعوبة فى التحدث.

– صعوبة فى الرؤية.

– تخدر فى الجسم يصل إلى الشلل.

– الصداع المفاجئ.

وقد قم الباحثين بعمل دراسة على أكثر من أحدى عشر ألف شخص من متوسطى العمر والذين لا يعانون أى أعراض مرضية تصيب بالسكتة الدماغية مثل أمراض القلب أو مرض السكرى لمدة تزيد عن عشرون عاماً متواصلة ، وقد أظهرت النتائج إلى أن من لديهم الشراهه فى تناول اللحوم الحمراء بكميات كبيرة ترتفع لديهم نسبة التعرض للأصابة بالسكتة الدماغية والتى تتمثل فى إنسداد الشرايين المغذية للقلب والمخ بنسبة 47% ممن طبقت عليهم الدراسة أما من تناولوا اللحوم الحمراء بكميات مناسبة للجسم لم تظهر عليهم أى مخاطر للأصابة.

ومع أرتباط الأصابة بالسكتة الدماغية بتناول البروتينات بكميات كبيرة إلا أن أنحصرت تناول البروتنينات على اللحوم الحمراء فقط ولم تظهر على أى أنواع أخرى من البروتينات مثل اللحوم البيضاء والمصادر النباتية ، البقول أو المكسرات والتى تحتوى على
البروتينات أيضاً.

وقد قامت مجموعة البحث بتقسيم العينة الماقم عليها البحث إلى أربعة أقسام على حسب كمية البروتين المستهلكة يومياً مع قياس سعراتها الحرارية فقد وجد الباحثين إن تناول البيض بكميات كبيرة أيضاً يؤدى إلى نفس إحتمال الأصابة بنفس المرض وهنا أشارت أصابع الباحثين على أعلى منتجات البروتينات وأخطرها على الجسم فى حالة تناولها بكميات أعلى من المعدل الطبيعى الذى يحتاجة جسم الإنسان وهما اللحوم الحمراء والبيض.

ومن المنتجات الغذائية التى تعتبر من أخطر المنتجات على جسم الإنسان اللحوم المصنعة ولحم الخنزير والتى وصفتها منظمة الصحة العالمية على أنها مواد مسببة للسرطان أيضاً.





اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*