الخميس , مارس 23 2017





أخبار عاجلة
الرئيسية / الصحة / الهواتف الذكية وتأثيرها السلبي في استجابة المخ لردود الأفعال المختلفة
الهواتف الذكية وتأثيرها السلبي في استجابة المخ لردود الأفعال المختلفة

الهواتف الذكية وتأثيرها السلبي في استجابة المخ لردود الأفعال المختلفة




توصلت دراسة أجرها مجموعة من الباحثين السويسريين أن كثرة استخدام الهواتف المحمولة تعمل على إعادة تشكيل بعض المناطق في دماغ الإنسان، مما يؤثر بالسلب في مناطق القشرة الدماغية المسئولة عن استجابة المخ للمتطلبات اليومية، ويظهر هذا التأثير بشكل واضح على أصابع الإبهام والسبابة والوسطي حيث تكون استجابتها أكثر حساسية على المدي القصير إلا أن التأثير السلبي لزيادة استخدام الهواتف الذكية يظهر على استجابة هذه الأعضاء على المدي الطويل.

وظهر للباحثين من خلال هذه الدراسة والتي تم إجراؤها على عينة مكونة 37 شخص من مستخدمي اليد اليمني للهواتف المحمولة و26 من مستخدمي اليد اليسرى للهواتف المحمولة بالاضافة إلى 11 من مستخدمي أجهزة الهواتف القديمة ومن خلال استخدام جهاز تخطيط موجات الدماغ من أجل قياس نشاط قشرة المخ عندما يتم لمس أصابع الإبهام والسبابة والوسطى بشكل سريع أن رد فعل القشرة الدماغية لدي مستخدمي الهواتف الذكية أقوى من غيرهم وخاصة عند استخدام أصابع الإبهام.

من ناحية أخري أشار الدكتور جمال فرويز استشاري الطب النفسي وامراض المخ والأعصاب أن ما توصلت إليه الدراسة من ردة الفعل السريعة من مستخدمي الهواتف الذكية نتيجة زيادة قوة نشاط قشرة المخ تحدث عقب الاستخدام مباشرة لفترة قصيرة وذلك لأن الموجات الكهرومغناطيسية الصادرة من الهواتف الذكية تقوم بتحفيز نشاط المخ إلا أن هذا النشاط يقل تدريجياً مع طول الاستخدام وهو ما يؤثر بالسلب فى الذاكرة حيث أنها تؤدي إلى شعور مستخدمي الهواتف الذكية بالنعاس والصداع والقلق وقلة الانتباه بالاضافة إلى تراجع معدلات التركيز كل هذه الأمور تعتبر من النتائج السلبية التي يتعرض لهم جسم الانسان نتيجة زيادة استخدام الهواتف النقاله لفترة طويلة.

وأضاف الدكتور جمال أن دماغ الانسان تزن حوالي خمسة كيلو جرام وأنه عند الجلوس لفترة طويلة وفي وضعية الانحناء لكتابة الرسائل على الهاتف فإن ذلك يشكل ضغطاً كبيراً ينتج عنه آلام في الرقبة ويمكن أن يمتد هذه الالآلم إلى العمود الفقري وذلك عند قضاء وقت طويل في ممارسة الألعاب على الهاتف مما يؤدي إلى الشعور بآلام وتشنجات في رسغ واصابع اليدين ويمكن أن يتطور أكثر من ذلك إلى الإصابة بالتهاب الأوتار والساعد.

وأخيراً فإن استخدام الهواتف الذكية لفترة طويلة يؤثر بالسلب على عدة أعضاء في جسم الإنسان وهي :-

1- قلة نشاط القشرة الدماغية على المدي الطويل مما يؤثر بالسلب على استجابة المخ لكثير من ردود الأفعال.

2- يكون قلة نشاط القشرة الدماغية واضحاً جداً في أصابع الأبهام والسبابة والوسطي على المدى الطويل.

3- تؤدي إلى انخفاض قدرة الذاكرة على تذكر الأشياء والشعور بالقلق والتوتر والصداع وقلة الانتباه والتركيز أي تأخر في الاستجابة تجاه رد فعل معين.

4- آلام في الرقبة والعمود الفقري وتشنجات في رسغ واصابع اليدين يمكن أن يتطوير إلى التهاب الأوتار والساعد.





اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*