الثلاثاء , مارس 28 2017





أخبار عاجلة
الرئيسية / إسلاميات / الأخطاء الشائعة في صلاة التراويح التي يقع فيها الأئمه والمصلين
الأخطاء الشائعة في صلاة التراويح التي يقع فيها الأئمه والمصلين

الأخطاء الشائعة في صلاة التراويح التي يقع فيها الأئمه والمصلين




صلاة التراويح في شهر رمضان المبارك هى سنة مؤكدة عن الرسول صلي الله عليه وسلم، لذا يحرص الكثير من المسلمين تأدية هذه الصلاة وبنفس الكيفية التي كان يصلي بها الرسول صلي الله عليه وسلم وأصحابة الكرام، إلا أن هناك بعض الأخطاء التي يقع فيها الكثير من الأئمة والمصلين في تأديتها كما يقول الشيخ محمد بن صالح العثيمين وهذه الأخطاء هي:-

أولاً :- أخطاء الأئمة:-

1- الإسراع في الصلاة بحيث لا يتمكن الناس من الطمأنينه وراءه ، ويؤدي هذا الإسراع في الصلاة إلى حدوث مشقة لكبار السن والضعفاء والمرضي وهذا يكون على خلاف الأمانة التي حملوا أياها لأن الأمام مؤتمن ويجب عليه أن يضع في اعتباره ما هو الأفضل للمأمومين، فلو كان يصلي وحده فليسرع كيفما يشاء بشرط عدم الإخلال بالطمأنينه في الصلاة.

2- أن بعض الأئمة يصلي التراويح على صفة الوتر التي كان الرسول صلي الله عليه وسلم يصليها أحيانا وذلك بأن يوتر بخمس ركعات يسردها سرداً ولا يجلس إلا في آخرها أو سبعاً لايجلس إلا في أخرها أو تسعاً يجلس في الثامنة ويتشهد ولا يسلم ثم يقوم ويصلي التاسعة، والصلاة بهذه الكيفية ليست وارده عن النبي صلي الله عليه وسلم عندما قام بالناس إماماً في الصلاة وإنما كان يفعل ذلك في بيته، وإذا فعل الإمام ذلك فإنه يشوش على المصلين حيث أن الإنسان ينوي في الصلاة على أساس أنه سوف يؤدي ركعتين ثم يفاجأ بهذا العدد من الركعات وأحياناً يكون المصلين في احتياج للذهاب إلى دورة المياه أو خلافه

ثانياً :- أخطاء العامة:-

1- أن بعض الناس يقطع هذه التراويح حيث يقوم فيصلي في مسجد تسليمه أو تسليمتين ثم يقوم فيذهب في مسجد أخر وهذا يؤدي إلى أن يضيع عليه وقت وبالتالي يفوته أجراً عظيماً أشار إليه النبي صلي الله عليه وسلم حيث قال”من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليله”.

2- بعض المأمومين لا يتبعون الإمام ويسبقونه وهذا خطأ كبير وقد ثبت عن النبي صلي الله عليه وسلم أنه قال: ” أما يخشى الذي يرفع رأسه قبل الإمام أن يحول الله رأسه رأس حمار، أو يجعل الله صورته صورة حمار” في إشارة للذي يسبق الإمام في الركوع والقيام من السجود.





اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*