التخطي إلى المحتوى

هذه القصة هي إحدي القصص الحقيقية المؤثرة حيث عثرت أم على أبنتها المختفية منذ 4 سنوات، بالصدفة أثناء استقلالها مترو الانفاق وذلك عندما أقتربت الفتاه من الأم وطلبت منها شراء المناديل التي بحوزتها حيث أنها كانت تقوم ببيع المناديل الورقية في مترو الانفاق مثل غيرها من البائعين.

وكانت الأم قد حررت عقب اختفاء ابنتها عدد من المحاضر في الشرطة ولكن دون جدوي إلا أن الصدفة وحدها هى التي قادت الام لرجوع ابنتها إليها بعد غياب دام 4 سنوات وذلك بعد أن عثرت عليها أثناء استقلالها قطار المترو من محطة الشهداء اتجاه المنيب عندما صعدت ابنتها المعاقة ذهنياً وتحمل في يديها كيس بلاستيك به مناديل ورقية وطلبت من الام شرائها وفي هذا اللحظة وأثناء اقتراب الفتاه من الام تعرفت عليها الأم وقامت بالاستغاثة بالخدمات الأمنية الموجودة على رصيف محطة الأوبرا.

وقامت بتحرير محضر شرطة رقم 392/52 بأن البنت المعاقة ذهنياً وتقوم ببيع مناديل داخل قطار المترو هي ابنتها المختفية منذ 4 سنوات وذلك عندما تاهت من والدها أثناء قيامها بمرافقته لزيارة جدتها من الأب بمحطة شبرا الخيمة وقتها قام الاب بتحرير محضر غياب لأبنته بقسم شرطة ثان شبرا الخيمة وكذلك محضر بقسم الهرم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *