التخطي إلى المحتوى

الرفاهية لا حدود لها والبذخ لم ينهى عنه الله فى القرآن الكريم إلا لحكمة يعلمها الخالق وحده، فقال عز وجل فى محكم التنزيل ” والذين إذا أنفقوا لم يسرفوا ولم يقتروا وكان بين ذلك قواما ” وقد نهى الله سبحانه وتعالى عن التبذير، وقال عز وجل ” إن المبذرين كانوا إخوان الشياطين وكان الشيطان لربه كفورا “.

ونرى فى هذه الأيام النقيضين معاً يوجد أشخاص لا يمتلكون قوت يومهم وأخرين يسرفون أعلى درجات الإسراف والبذخ، ونعرض إحدى مظاهر البذخ فى الأكل حيث نعرض أغلى وجبة غذائية فى العالم ويصل سعرها إلى 100 ألف يورو أى ما يعادل مليون جنيه مصرى.

فى أحدى المدن النمساوية وفى مدينة سالزبورج بالتحديد تم إعداد وجبة غذائية هى أغلى وجبة غذائية فى العالم، وهى من المأكولات البحرية تتكون من بيض السمك المعروف باسم ” الكفايار” وتقدم مع أوراق الذهب، ويتم بيع الوجبة الغذائية منها بحوالى 100 ألف يورو أى ما يقرب من مليون جنيه مصرى.

الوجبة الغذائية يتم اعدادها بتجفيف 5 كيلو كافيار ليتم الحصول على واحد كيلو من الكافيار المجفف ويتم مزج هذا الكافيار بأوراق الذهب عيار 22 قيراط.

ويذكر صاحب المطعم الأشهر فى العالم واتر غرول الذى يمتلك أحد اكبر المطاعم النمساوية للمأكولات البحرية أن إعداد هذه الوجبة يتم بناء على طلب يقوم العميل بطلبة مسبقاً حتى يتم تحضير الوجبة الغذائية، ويذكر صاحب المطعم بأن رواد المطعم أو زبائن المطعم هم كبار الشخصيات فى العالم.

ويذكر أن الكافيار هو عبارة عن بيض مالح يستخرج من بعض أنواع السمك يعرف بأسم “سمك الحفش” ويعتبر من المقبلات الغالية، وأوراق الذهب الصالحة للاكل هى من الذهب النقى الخالص الصالح للأكل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *