التخطي إلى المحتوى

الأمانة هى صفة من صفات النبي صلي الله عليه وسلم حيث كان يلقب عليه الصلاة والسلام قبل نزول الوحي بالصادق الأمين، والآمانة هي صفة نبيله تعكس مدي تقوى من يحملها ومدي خوفه من الله عز وجل، والحامل دائماً لأمانات الناس لا يهدأ بال إلا بوصول تلك الامانات إلى أصاحبها مهما كلفة الأمر.

وهذا الرجل السوداني ويدعى أحمد محمد ابن عوف والمقيم فى المملكة العربية السعودية في مدينة الرياض بحي العزيزية قد ضرب مثالاً رائعاً للأمانة حيث قام باستاجر شقه ليقيم فيها بهذا الحي وعندما دخل هذه الشقة وجد فيها دولاباً خشبياً قام بفتحة وعثر فيه على ما لايمكن لأحد أن يتخيله وهو 398 ألف ريال و 19 ألف دولار و30 ألف درهم و480 جرام من الذهب.

فقام هذا الرجل الأمين على الفور إلى مركز شرطة العزيزية وقام بتسيلمها كل هذه المبالغ والذهب.

وعلى الفور قامت الشرطة بعمل بعض التحريات عن صاحب تلك الأموال فوجدته ميتاً وأن عائلته قد غادرت الأراضي السعودية خروجاً نهائياً إلى موطنها الأصلي، وتكثف الشرطة حالياً من أجل الوصول إلى أبناء هذا الميت في موطنهم الأصلي من أجل تسليمهم المبالغ والذهب.

ونتيجة لأمانة هذا الرجل السوداني قامت شرطة العزيزية بمنطقة الرياض بالمملكة العربية السعودية بتكريمه من حيث منحته شهادة شكر نظيراً لأمانته.