أرشيفات الوسوم: الإسلام

أنواع القلوب التى ذكرها الله عز وجل في القرآن الكريم .. فتش عن قلبك أي واحد منهم

لقد ذكر الله عز وجل عدة أنواع لقلب الإنسان في القرآن الكريم يبلغ عددها 20 قلب تنقسم إلى ثمانية قلوب سليمه وإثنى عشر قلب مريض، اللهم أجعلنا من القلوب السليمة وعلى من يتصف بالقلب المريض يدعو الله عزو جل أن يعطيه القلب السليم ولهذا فإنه يجب أن نفتش عن قلوبنا في أي نوع من هذه القلوب وذلك كما يلي:-

أولاً :- القلب السليم:-

1- القلب السليم هو القلب الذي يخلص لله عز وجل وخالي من النفاق والكذب والشرك بالله عزو وجل (إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ).

2- القلب المنيب هو القلب الدائم الرجوع والتوبة إلى الله عز وجل يحب طاعته ويكره معصيته (نْ خَشِيَ الرَّحْمَن بِالْغَيْبِ وَجَاء بِقَلْبٍ مُّنِيبٍ).

3- القلب المخبت هو القلب الخاضع المطمئن (فتُخْبِتَ لَهُ قُلُوبُهُمْ).

4- القلب الوجل وهو القلب الذي يخاف الله عز وجل في أن لا يتقبل منه صالح أعماله وألا ينجيه من عذاب النار (وَالَّذِينَ يُؤْتُونَ مَا آتَوا وَّقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ أَنَّهُمْ إِلَى رَبِّهِمْ رَاجِعُونَ).

5- القلب التقي هو الذي يعظم شعائر الله عز وجل (ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ).

6- القلب المهدي وهو القلب الراضي بما قسمه الله له والراضي بقضائه ويسلم أمره كله لله (وَمَن يُؤْمِن بِاللَّهِ يَهْدِ قَلْبَهُ)

7- القلب المطمئن وهو القلب العامر بذكر الله عز وجل وتوحيده (وتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللّه).

8- القلب الحي وهو القلب الذي يعقل ما قد سمعه من أحاديث للنبي صلي الله عليه وسلم التي ضرب بها من عصاه من الأمم (إِنَّ فِي ذَلِكَ لَذِكْرَى لِمَن كَانَ لَهُ قَلْبٌ).

ثانياً :- القلب المريض:-

1- هو القلب المصاب بأمراض عديدة مثل الشك أو النفاق وفيه فجور ويحب الشهوة الحرام (يَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ).

2- القلب الأعمى وهو الذي من كثر المعاصي لا يبصر ولا يدرك الحق والاعتبار لله عز وجل (وَلَكِن تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ).

3- القلب اللاهي وهو القلب الغافل عن القرآن الكريم ومشغول بالدنيا وشهواتها ولا يعقل ما في قلبه (لاهِيَةً قُلُوبُهُمْ).

4- القلب الآثم وهو القللب الكاتم للشهادة (وَلاَ تَكْتُمُواْ الشَّهَادَةَ وَمَن يَكْتُمْهَا فَإِنَّهُ آثِمٌ قَلْبُهُ).

5- القلب المتكبر وهو القلب المستكبر عن توحيد الله وطاعته (قلْبِ مُتَكَبِّرٍ جَبَّارٍ).

6- القلب الغليظ وهو الذي نزعت منه الرحمة والرأفة (وَلَوْ كُنتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ).

7- القلب المختوم وهو القلب الذي لم يسمع الهدي وإذا سمعه لم يعقله (وَخَتَمَ عَلَى سَمْعِهِ وَقَلْبِهِ).

8- القلب القاسي وهو القلب الذي لا يلين بالأيمان ولا يؤثر فيه زجر وأمتنع عن ذكر الله عز وجل (وَجَعَلْنَا قُلُوبَهُمْ قَاسِيَةً).

9- القلب الغافل وهو الغافل عن ذكر الله ويؤثر هواه عن طاعة الله (وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَن ذِكْرِنَا).

10- القلب الأغلف وهو القلب الذي ينفذ إليها قول الني صلى الله عليه وسلم (وَقَالُواْ قُلُوبُنَا غُلْفٌ).

11- القلب الزائغ وهو الذي يميل عن الحق (فأَمَّا الَّذِينَ في قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ).

12- القلب المريب وهو القلب الذي يكون محتاراً في شك (وَارْتَابَتْ قُلُوبُهُمْ).
وأخيراً فإن هناك بعض الأعمال الصغيرة الأنية التي بها نبتعد عن النار وندخل الجنة فلماذا لانعمل وهي :-
“شق تمرة” يبعدنا عن النار، “صدقة” تطفىء غضب الرحمن، كلمتان خفيفتان على اللسان تثقل الميزان وهما “سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم” صيام يوم”يبعدنا عن النار سبعين عاما” ، وضوء يطهر الجوارح من الخطايا، حسنة تتضاعف لعشر أضعاف

شاب يترك دينه ويعتنق الإسلام بسبب رؤية في المنام .. فما هذه الرؤية؟

هذه القصة هي قصة واقعية لشاب أردني يدعى كاسترو مازن النمري، مسيحي الديانة عمره 16 عاماً أعلن اعتناقة الإسلام بسبب رؤيته للنبي محمد صلي الله عليه وسلم في المنام والذي قال صلى الله عليه وسلم في حديثه الشريف :”من رآني في المنام فقد رآني حقاً فإن الشيطان لا يتمثل بي” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

ويستطرد كاسترو بأن النبي جاء لي في المنام وقال لي “أتبعني لأعلمك الصلاة” ، ويقول كاسترو عن نشأته بأنني خرجت من أسرة مكونة من أب أردني مسيحي وأم رومانية الأصل مسيحية من مدينة إربد ولا أعلم عن الإسلام أي شىء سوى حبي للأناشيد الإسلامية، حيث كنت أرددها في منزلنا بكثرة، مما يؤدى إلى غضب والدي وتشككه في أنني اعتنقت الدين الإسلامي فقام بإغلاق النوافذ والأبواب الخشبية خشية من أن أعتنق الإسلام.

ويضيف كاسترو أنه في إحدي الليالي قد شاهدت فى منامي رؤيا للرسول صلى الله عليه وسلم وهو يقول لي “اتبعنى لأعلمك الصلاة” فقمت وصليت خلفه ثم أفقت وأنا بأنطق الشهادتين بصوت عال مع أنني لم أكن أعلم معنى الشهادتين من قبل فحضر إلى والدي مفزوعاً على صوتي.

بعدها قررت الهرب من منزلي عن طريق المواسير الخارجية حيث أننا نسكن بالطابق الثاني وكان أبي قد أغلق الأبواب من قبل وتوجهت إلى أقرب مركز للشرطة التي حولتني إلى دار للأيتام فقمت بالهرب منه مرة أخري خشية أن يقوم بتسليمى لوالدي ثم بعد ذلك أنطلقت إلى شيخ قبيلة بني عطية فواز حامد الأصفر بجنوب الأردن حيث استقبلني بكل حفاوة وترحاب وأكد لي بأنه سيقف بجانبي في تسهيل جميع معاملاتي وأنه سيكون وكيلي الشرعي عن طريق المحاكم الرسمية حيث قام بإخراج هوية وطنية لي بأسم محمد والديانة مسلم.

وناشد محمد أو كاسترو خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز أن يسمح له بأن يقوم بزيارة الحرمين الشريفين وأداء فريضة العمرة، وأنه يتنمي بأن يهدي الله والديه إلى الحق.

روزى : أجمل فتاة بريطانية و 3 أسباب لتحولها من الإلحاد إلى الإسلام

روزي صوفي هى أجمل مسلمة بريطانية حصلت مؤخراً على شهادة تفيد دخولها الإسلام عن اقتناع تام من مكتب الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف، وعن عائلتها وكيفية دخولها الإسلام تروى روزي صوفي :-

– تقول روزي أنا عمري 27 عاماً ولدت ونشأت في العاصمة البريطانية لندن وما زالت أعيش بها مع عائلتي المسيحية ، حيث أنه من خلال نشأتي وعندما كبرت لم أكن متدينة كثيراً حيث أنني كنت أؤمن بالعلم بدلاً من الله وأصبحت ملحدة.

– توجهت إلى الجامعة لدراسة اللغة العربية ودخلت فى نقاش عميق مع المسلمين بالجامعة حول الله سبحانه وتعالي وبعد هذا النقاش المحتدم معهم كنت أقول لهم إنه لا يو جد “الله”.

– إلا أنني وفي إحدي الليالي حلمت أنني على متن طائرة مع عائلتي والطائرة كانت تسقط وقبل أن تقع الطائرة إستقيظت على الفور وقمت بإمساك الهاتف الخاص بي وقمت بفتح محرك البحث جوجل وكتب عن معني الحلم، حيث ظهرت لي بعض النتائج الأولي كانت عن الملحدين الذين يتباهون بأنه لا يوجد “الله” ومن كل هذه التفسيرات عن حلمي ظهرت لي نتيجة عن الملحدين والإسلام.

– في مناسبة ثانية كنت أجلس في المقعد الخلفي من السيارة بالقاهرة وعندما وقع القرآن الكريم أمامي بدون سبب حتى أنني أستغربت ، ومرة أخري كنت عصبية جداً حتى سمعت صلاة الجمعه وشعرت بالراحة والسعادة بالاضافة إلى أحداث أخري لو ذكرتها سيطيل الحديث كل ذلك أوصلني للأسلام وفي النهاية يمكنني أن أقول بأنني مميزة حيث أنني لم أجد الله لكن الله هو الذي وجدني.

– وتقول روزي صوفي بأنني أنسانة قوية جداً لا أحد يستطيع أن يقنعني بتغيير ديانتي، وأنني قد أخترت الإسلام لأني في كل موقف أجد الإسلام كما أنه لم يسبق لي أن أسأل حول الديانة المسيحية على الرغم من أن عائلتي مسيحية ولكن وأنا منذ سن 18 عاماً وأنا مهتمة بالديانة الإسلامية.

– وتضيف روزي بأنني لست مسلمة مثالية ولا أرتدي الحجاب لكنني سأقوم بذلك خطوة خطوة وإن شاء الله سأرتدي الحجاب حيث أن بعض الأشخاص يصدرون أحكاماً سريعه علي بأنني لست مسلمة كما يجب وهذا يعتبر حرام في حد ذاته وأنني في طريقي إن شاء الله لأصبح مسلمة مثالية ترتدي الحجاب في النهاية.

وعن رد الفعل من عائلتها عندما علموا بدخولها الإسلام :- تقول روزي بأنني أسلمت عندما جئت إلى القاهرة وعندما سمعت أمي بهذا الخبر لم تتحدث معي أو ترد على اتصالاتي لأسابيع وأن هذا يبدو أمر غريباً حيث أمي لم تكن متدينة على الإطلاق عند نشأتي.

314321665

وعن قراءتها للقرآن الكريم :-

تقول روزي لم أقرأ القرآن الكريم كاملاً لكن عندما اشعر بالخوف أو الحزن أولدى سؤال أتوجه إلى الهاتف لأستمع إلى القرآن الكريم حيث تطمئن نفسي بعدها.

وتضيف بأن الإسلام جميل وليس صعب على الإطلاق لكن بحاجة لخطوة خطوة حتى يكتمل.

وعن كيفية تعلمها اللغة العربية :-

تقول : أنا جيدة جداً في اللغات ولكنني لم أحب الجامعة وتوقفت عن الدراسة بها وقمت بالتوجه إلى مصر لعدة سنوات وعلمت نفسي القراءة والكتابة باللغة العربية.